هذه دعوتنا

الموقع الرسمي للكاتب الإسلامي سيد مبارك
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورالمنشوراتس .و .جبحـثالتسجيلدخول





الزوار من 4/2018
Hit Counter
صفحات الشيخ علي الانترنت












لرؤية الموقع بشكل مثالي استخدم متصفح
" برنامج فايرفوكس"


بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
من مؤلفات الشيخ المنشورة






من روائع مؤلفات الشيخ








شاطر | 
 

 ما هو القول الفصل فى الصلاة فى المساجد التى بها اضرحة؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سيد مبارك




مُساهمةموضوع: ما هو القول الفصل فى الصلاة فى المساجد التى بها اضرحة؟   الجمعة 2 مارس 2018 - 10:06

يسأل الأخ الفاضل ابراهيم خميس: ما هو القول الفصل فى الصلاة فى المساجد التى بها اضرحة؟
الجواب:

القول الفصل يعرف من عمل النبي والصحابة وليس ذلك يصح للنهي الشديد من اتخاذ القبور مساجد وادلة ذلك " حديث ألا وإن من كان قبلكم كانوا يتخذون قبور أنبيائهم وصالحيهم مساجد ألا فلا تتخذوا القبور مساجد فإني أنهاكم عن ذلك " خرجه مسلم
وحديث أم سلمة وفيه أخبرت النبي كنيسة في الحبشة فيها تصاوير فقال : " أولئك إذا مات فيهم الرجل الصالح بنوا على قبره مسجدا وصوروا فيه تلك الصور أولئك شرار الخلق عند الله " متفق على صحته
فالصلاة لا تجوز في مسجد به قبر، سواء بني القبر على المسجد أو أدخل القبر في المسجد
وقد يقال أن العلماء فرقوا بين مسجد بني علي قبر وآخر ادخل فيه قبر نقول نعم هذا صحيح ومن ذلك قول ابن العثيمين – رحمه الله-ومما قاله: صلاة في مسجد فيه قبر على نوعين: الأول: أن يكون القبر سابقاً على المسجد، بحيث يبنى المسجد على القبر، فالواجب هجر هذا المسجد وعدم الصلاة، وعلى من بناه أن يهدمه، فإن لم يفعل وجب على ولي أمر المسلمين أن والنوع الثاني: أن يكون المسجد سابقاً على القبر، بحيث يدفن الميت فيه بعد بناء المسجد، فالواجب نبش القبر، وإخراج الميت منه، ودفنه مع الناس. وأما المسجد فتجوز الصلاة فيه بشرط أن لا يكون القبر أمام المصلي، لأن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن الصلاة إلى القبور انتهي.

ونحن مع جمهور العلماء بسد الذرائع وعدم الصلاة في مسجد سواء بني قبل القبر أو ادخل فيه القبر ومن كلام أهل العلم في هذه المسألة :
أن كل من صلى عند قبر فقد اتخذه مسجدا ، ومن بنى عليه مسجدا فقد اتخذه مسجدا ، فالواجب أن تبعد القبور عن المساجد ، وألا يجعل فيها قبور؛ امتثالا لأمر الرسول صلى الله عليه وسلم ، وحذرا من اللعنة التي صدرت من ربنا عز وجل لمن بنى المساجد على القبور؛ لأنه إذا صلى في مسجد فيه قبور قد يزين له الشيطان دعوة الميت ، أو الاستغاثة به ، أو الصلاة له ، أو السجود له ، فيقع الشرك الأكبر ، ولأن هذا من عمل اليهود والنصارى ، فوجب أن نخالفهم ، وأن نبتعد عن طريقهم ، وعن عملهم السيئ . لكن لو كانت القبور هي القديمة ثم بني عليها المسجد ، فالواجب هدمه وإزالته ؛ لأنه هو المحدث ، كما نص على ذلك أهل العلم؛ حسما لأسباب الشرك وسدا لذرائعه .انتهي كلامهم وهذا هو الأحواط للدين وللترهيب الشديد من اتخاذ القبور مساجد ومنه تدرك أن ترك الصلاة فيه-أي المسجد-أولي والله اعلم واحكم



_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sayed2015.forumegypt.net
 
ما هو القول الفصل فى الصلاة فى المساجد التى بها اضرحة؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
هذه دعوتنا :: منتدي هذه دعوتنا :: منتدي الفتاوي-
انتقل الى: