هذه دعوتنا
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


الموقع الرسمي للكاتب الإسلامي سيد مبارك
 
الرئيسيةالبوابةالمنشوراتالتسجيلدخول
الزوار من 4/2018
Hit Counter
صفحات الشيخ علي الانترنت












لرؤية الموقع بشكل مثالي استخدم متصفح
" برنامج فايرفوكس"


المواضيع الأخيرة
» مخارج الحروف وصفاتها
ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 3 Icon_minitimeالثلاثاء 23 أغسطس 2022 - 10:41 من طرف الشيخ سيد مبارك

»  العروسة الدمية البلاستيكية
ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 3 Icon_minitimeالثلاثاء 23 أغسطس 2022 - 10:21 من طرف الشيخ سيد مبارك

»  دعاة تجريف وتحريف العبادات والأسماء
ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 3 Icon_minitimeالثلاثاء 23 أغسطس 2022 - 10:16 من طرف الشيخ سيد مبارك

» نظرة تأمل لمن عقل!!
ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 3 Icon_minitimeالإثنين 15 أغسطس 2022 - 14:04 من طرف الشيخ سيد مبارك

» صناعة السينما وخداع الشعوب
ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 3 Icon_minitimeالجمعة 12 أغسطس 2022 - 19:28 من طرف الشيخ سيد مبارك

» سورة الأنعام الآية16
ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 3 Icon_minitimeالخميس 11 أغسطس 2022 - 11:47 من طرف الشيخ سيد مبارك

» شبابنا بين الحب والقتل
ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 3 Icon_minitimeالخميس 11 أغسطس 2022 - 11:38 من طرف الشيخ سيد مبارك

» أيها المحب لله كن صادقًا
ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 3 Icon_minitimeالخميس 11 أغسطس 2022 - 11:35 من طرف الشيخ سيد مبارك

» الثانوية والفهلوية
ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 3 Icon_minitimeالإثنين 8 أغسطس 2022 - 17:03 من طرف الشيخ سيد مبارك

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
من مؤلفات الشيخ المنشورة






من روائع مؤلفات الشيخ












 

 ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 3

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ سيد مبارك
Admin
الشيخ سيد مبارك



ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 3 Empty
مُساهمةموضوع: ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 3   ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 3 Icon_minitimeالأحد 1 أبريل 2018 - 20:15

ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 3

ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 3 U_310

 المحورالرابع:نصيحتي لشباب أمة التوحيد
ادعوكم ياشباب  الأمة المحمدية ..
ياشباب امة التوحيد..
ياأحفاد الصديق والفاروق وخالد بن الوليد...
 وغيرهم من الصحابة الكرام الذين ماتوا  وقد رضي الله عنهم ورسوله –صلي الله عليه وسلم- أدعوكم بنصيحة من القلب..
أن يجتهد كل واحد منكم إذا تقاعس علماء الدنيا والمصلحين والمرابين علي القيام بدورهم في إرشادكم وتوجيهكم إلي تحصيل العلم الشرعي من العلماء والدعاة الثقات الموجودين علي الساحة ومزاحمتهم بالمناكب فان رحمة الله لا تفارقهم .
وعليكم أن تتفقهوا في دين الله تعالي , والإطلاع علي كتب العلم الصحيحة لا الكتب التي تدعوكم للتنطع والغلو والتشدد والخرافات والثورات  علي الشرعية وتستحل المحرمات وتدعوا إلي صب المزيد من الزيت علي النار ..
فالعلم الشرعي الصحيح وحده هو طريق النجاة وقد حث الله ورسوله - صلى الله عليه وسلم - عليه ..
قال تعالي:( وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا )-114طه
وقال النبي - صلى الله عليه وسلم - " من سلك طريق يلتمس فيه علما سهل له طريقا الي الجنة " - أخرجه مسلم والترمذي"..
وما أجمل ما قاله الصحابي الجليل أبو الدرداء – رضي الله عنه قال:" كن عالما او متعلما او مستمعا ولا تكن الرابع فتهلك"
ولله در الشاعر الذي قال:
العلم يحيي القـلوب المــيتين      كما تحيا البلاد إذا ما مسها المطر
والعلم يجلو العمي عن قلب صاحبه     كما يجلي سواد الظلمة القمر
وتذكروا  قول النبي –صلي الله عليه وسلم-" لَا تَحَاسَدُوا وَلَا تَنَاجَشُوا وَلَا تَبَاغَضُوا وَلَا تَدَابَرُوا وَلَا يَبِعْ بَعْضُكُمْ عَلَى بَيْعِ بَعْضٍ وَكُونُوا عِبَادَ اللَّهِ إِخْوَانًا الْمُسْلِمُ أَخُو الْمُسْلِمِ لَا يَظْلِمُهُ وَلَا يَخْذُلُهُ وَلَا يَحْقِرُهُ التَّقْوَى هَاهُنَا وَيُشِيرُ إِلَى صَدْرِهِ ثَلَاثَ مَرَّاتٍ بِحَسْبِ امْرِئٍ مِنْ الشَّرِّ أَنْ يَحْقِرَ أَخَاهُ الْمُسْلِمَ كُلُّ الْمُسْلِمِ عَلَى الْمُسْلِمِ حَرَامٌ دَمُهُ وَمَالُهُ وَعِرْضُهُ-مسلم
قال ابن باز – رحمه الله([1]):
المسلم أخو المسلم، يجب عليه احترامه وعدم احتقاره، ويجب عليه إنصافه وإعطاؤه حقه من كل الوجوه التي شرعها الله عز وجل، وقال صلى الله عليه وسلم:
 « المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضا » وقال صلى الله عليه وسلم: « المؤمن مرآة أخيه المؤمن » فأنت يا أخي مرآة أخيك، وأنت لبنة من البناء الذي قام عليه بنيان الإخوة الإيمانية، فاتق الله في حق أخيك، واعرف حقه، وعامله بالحق والنصح والصدق، وعليك أن تأخذ الإسلام كله ولا تأخذ جانبا دون جانب، لا تأخذ العقيدة وتدع الأحكام والأعمال، ولا تأخذ الأعمال والأحكام وتدع العقيدة، بل خذ الإسلام كله، خذه عقيدة، وعملا، وعبادة، وجهادا، واجتماعا، وسياسة، واقتصادا وغير ذلك، خذه من كل الوجوه، كما قال سبحانه:
{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ادْخُلُوا فِي السِّلْمِ كَافَّةً وَلَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ (208) }- البقرة . " اهـ .
وأين أنتم ياشباب الأمة من هذا الحديث الذي رواه الْأَحْنَفِ بْنِ قَيْسٍ:
قال: ذهبتُ لأنصرَ هذا الرجلَ فلقيَنِي أَبُو بَكْرَةَ فقالَ أين ترِيد ؟قلت:ُ أَنْصُرُ هذا الرجل. قال: ارْجِعْ فَإِنِّي سمعتُ رسولاللَّهِ صَلى اللَّهُ عليه وسَلَّم يقول: "إِذَا الْتَقَى الْمُسْلِمَانِ بِسَيْفَيْهِمَا فَالْقَاتِلُ وَالْمَقْتُولُ فِي النَّارِ) فَقُلْت:ُ يَا رَسُولَ اللَّهِ هَذَا الْقَاتِلُ فَمَا بَالُ الْمَقْتُولِ ؟ قال: -إِنَّهُ كَانَ حَرِيصًا عَلَى قَتْلِ صَاحِبِهِ" .-مسلم
 هما في النار لأن كل منهما لايقتل عدواً يحتل بلده أو يستحي أخته أو أمه,أو يهين دينه ويسب رسوله- صلي الله عليه وسلم- أو ماأشبه هذا
 بل يقتل أخيه في الإسلام .. أخيه في الوطن.. ومن أجل ماذا؟
من أجل ماذا يقتل الاخ أخيه؟
 من أجل ماذا يخسر العبد الدارين ولماذا يعيش بل لماذا يموت؟
-وعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ:
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَا تَذْهَبُ الدُّنْيَا حَتَّى يَأْتِيَ عَلَى النَّاسِ يَوْمٌ لَا يَدْرِي الْقَاتِلُ فِيمَ قَتَلَ وَلَا الْمَقْتُولُ فِيمَ قُتِلَ فَقِيلَ كَيْفَ يَكُونُ ذَلِكَ قَالَ الْهَرْجُ الْقَاتِلُ وَالْمَقْتُولُ فِي النَّارِ-مسلم
ياشباب الأمة المحمدية قبل أن تخرجوا للتظاهر ..
قبل أن تمسكوا سلاح أوأداة قتل تذكروا أنكم لاتقتلوا عدواً فتنالوا الشهادة
 في سبيل الله .
بل تقتلوا أخوانكم في الدين فأعتزلوا هذه الفتن ولاتغتروا بكلام خطباء الفتنة من الاشتراكيين و العلمانيين و الشيوعيين و اليبراليين  و غيرهم من أحفاد أبو جهل!
وقولوا أن كنتم من شباب التوحيد حقاً "كفي بقول الله –تعالي-وقول رسوله–صلي الله عليه وسلم- لنا بياناً وبرهاناً"
عنذئذ ينحسر شياطين الأنس والجن عن تزييف الحقائق لكم ليظهر لكم الحق جلياً واضحاً لالبس فيه ولاغموض.
 


المحور  الخامس: نصيحتي لحكام المسلمين
يقول تعالي:( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا (59))-النساء
فطاعتكم فرض في كتاب الله وسنة رسوله ولكنها أمانة ثقيلة ويوم القيامة حسرة وندامة.
فأن قلتم فاخلصوا النية لله-تعالي- وان حكمتم فاعدلوا فهو أقرب للتقوي , أياكم والمنافقين  وأهل الهوي والدنيا فهم أحفاد أبو جهل في كل زمان ومكان, ولاتهملوا شباب الأمة وأن أردتم حقا أن يكون الشباب مستقبلها فعليكم بتغذية عقله وروحه بما ينفعه لا بما يفسده ويدمره..
بما يبث فيه روح التحدي والعمل لا روح اليأس والإحباط.
 علموه علي أسس علمية وتربوية ونفسية وصحية , ولا تتركوه في زورق للنجاة في بحر لجي يموج بالاختلافات والمذاهب والمعتقدات وتنتظروه علي الشاطيء ..أنقذوه قبل أن يغرق في الفكر الضال والمتطرف إنه شباب يعيش فراغ روحي وديني وعقد نفسية لا أول لها ولا آخر..
وبالله عليكم..
لماذا تعلموه  في الجامعات المذاهب الهدامة والفكر الضال والفلسفة الألحادية ماالذي يستفيده شبابنا من تعليمه الشيوعية  مثلاً وتعاليم ماركس ولينين ما الفائدة من تعليمه إياها؟!
ألم يقل كارل ماركس : إن الدين لم ينزل من سماء ولم يأت به رب وإنما جاءت به ضرورات اقتصادية أرضية.
أليس هو القائل " إن الدين هو أفيون الشعوب "
وقال لينين : إنا لا نؤمن بالله ونحن نعرف كل المعرفة إن أرباب الكنيسة والإقطاعيين والبرجوازيين لا يخاطبونا باسم الله إلا استغلالا.
هل هذا ما تريدونه للشباب .. أن يؤمن بكل هذه السخافات ويلحد ؟!!
تريدونه ماركسيا مسلما ..كيف يجتمع الكفر والإيمان ؟
وأنا لا أدري لماذا يتعلم الشباب هذه السموم وغيرها في الجامعات والمعاهد وتقال في الندوات والمنتديات ووسائل الإعلام المختلفة ...إلي آخره
ماذا يفعل الشباب الذين تتباكون علي مستقبله اليوم في القرن الواحد والعشرين أمام كل هذا الضلال الفكري والأنحراف الديني , وكيف ينجو من هذا الفخ بلا إرشاد أو توجيه وهؤلاء لا يكفون عن إرشاده وتوجيهه إلي طريق الغواية والكفر؟!
وهو متعطش لمعرفة دينه علي أسس سليمة.
ينبغي بعد كل ما ذكرناه أن نبين إلي من يهمه الأمر من حكامنا وأولياء أمورنا هذه الحلول التي تنبع من تعليم الدين السمحة وهي حلول عملية لا أنكر أنهم يعرفونها جيدا .
ونصيحتي لهم عدم أهمالها سنة بعد أخري حتي صارت مشكلة الشباب من المشاكل المستعصية علي ذي العقول والألباب ولم تعد المسكنات الموقته للمشكلة تنفع والأحداث التي نراها اليوم من ثورات في ربوع عالمنا الإسلامي خير دليل علي ذلك..
وهذه الحلول علي كل حال بلاغ لأولي الأمر وذكري لمن كان له قلب أو ألقي السمع وهو شهيد وما علي الرسول إلا البلاغ.
-1 منع الاختلاط بين الجنسين في أماكن الدراسة المختلطة لأن الاختلاط علي هذه الصورة الفجة والمشينة هو إفساد للخلق وهبوط بالتعليم وصرف لطاقات الشباب إلي الحب والغرام ..إلي آخره..
-2محاربة العادات والتقاليد التي تفرض علي الشباب التزامات مالية صعبة , وحبذا لو قامت الدولة بما لها من أمكانيان بإنشاء صندوق لمساعدة الشباب العازب وبحد أقصي يكفي لعيشة كريمة , ولا تزيد الأسر والعائلات بمطالبة الشاب بأكثر من هذا الحد في بداية زواجه إلا إذا كان قادرا ويبتغي مرضاة عروسه , أما غيره فهو الذي يجب أن يهتم بأمره ومساعدته , وعليه أن يسدد ما أخذه علي أقساط دون فوائد ربوبية لا تثقل كاهله مع وضع الشروط غير التعسفية التي تراها الدولة لحفظ حقوقها ..
والهدف من ذلك مصلحة الشباب وحفظهم وليس تدميرهم وتركهم لطريق الرذيلة والانحراف.
-3الرقابة الصارمة لما تعرضه وسائل الإعلام المختلفة من فن وخلاعة وأفلام مدمرة حرصا علي الشباب وهم مستقبل الأمة من السقوط في مستنقع الرذيلة ,وإن كان ذلك غير ممكن للضغوط التي يقوم بها أدعياء الحرية فليكن الجميع علي مستوي المسئولية فيما يتعلق بالدين ويخرج عن حدود الله..
وإذا كان لابد من الفن فليكن فن راقي لا يثير الغرائز ولا يدفع الشباب إلي العنف فالفنان صاحب رسالة إن احترم نفسه وجمهوره وما يقال عن الفن السينمائي يقال علي غيره .
فالعبرة في عدم الخروج عن تعاليم الدين واذكر أولياء الأمر ومن ينوب عنهم في حل مشاكل الشباب قول ربهم جل جلاله (وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (104) وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَأُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ (105) )-ال عمران
وكذلك اذكرهم بحديث الصادق المعصوم - صلى الله عليه وسلم - " مثل القائم على حدود الله و الواقع فيها كمثل قوم استهموا على سفينة في البحر فأصاب بعضهم أعلاها و أصاب بعضهم أسفلها فكان الذي في أسفلها
إذا استقوا من الماء فمروا على من فوقهم فتأذوا به فقالوا : لو أنا خرقنا في نصيبنا خرقا فاستقينا منه و لم نؤذ من فوقنا فإن تركوهم و ما أرادوا هلكوا جميعا و إن أخذوا على أيديهم نجوا و أنجوا جميعا " .-أخرجه البخاري
وبناء علي هذا ينبغي زيادة الوعي الديني بمختلف وسائل الأعلام واستضافة علماء الأمة الثقات ممن يقبل عليهم الشباب ويستمع لنصائحهم لنشر الوعي الديني والعقيدة الصحيحة أسوة بالفنانين والمطربين ولاعبي الكرة الذين تفسح لهم مساحات هائلة من اجل الربح من الإعلانات والمكالمات وللأسف الشديد كل هذا علي حساب أمن ومستقبل شباب الأمة التائه الحائر الثائر.
-4أعادة النظر في المواد التعليمية المختلفة: وتطهيرها من كل الشوائب التي تخالف الدين وحقائقه الثابتة والتي تزرع الشك في عقول الشباب في دينه وعقيدته , وكذلك إعادة تدريس الدين وعلومه في جميع مراحل التعليم وجعله مادة رسوب ونجاح ولا يختص بكليات معينة حتي تتكون في عقول الشباب ثقافة دينية تحميه من الأفكار الخاطئة ممن يحاولون استمالته وتجنيده لخدمة أهدافهم الدنيئة وزعزعت الأمن والاستقرار وإرهاب الناس.
-5 إلقاء الضوء علي كل مجتهد ومبدع في جميع مجالات العلوم والمعرفة: ممن يخدمون الوطن وليسوا من هواة الترف الفكري والافتراء الديني ..لماذا؟
لان الشباب الجاد في حاجة شديدة اليوم إلي القدوة الصالحة التي تبث فيه روح التحدي والإصرار والنجاح والتفوق ..
في حاجة إلي رمز للتضحية والوفاء في سبيل الدين والوطن..
لماذا تسلط الاضواء علي أهل الفن والكرة وأصحاب الفكر الضال والمنحرف؟
هل يصلح هؤلاء وهؤلاء قدوة لشبابنا ؟!!..
قطعا لا ..لماذا إذن تسليط الضوء عليهم ونهمل علماء الدين والعلم والفكر والأدب ..الخ
لماذا لا نلقي الضوء دومًا عن السيرة العطرة لنبي الرحمة في هذه الأوقات العصيبة التي يتعرض فيها نبينا - صلى الله عليه وسلم - إلي حملة شنيعة من السفهاء من الصليبيون الجدد.
ثم ألا يكفي قوله تعالي :(( لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآَخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا (21)-الأحزاب
حتي ندرس سيرته ونعرضها عن الشباب في جميع وسائل الأعلام ولا نكتفي بذلك في مولده الشريف وهل يعقل هذا ؟
أمة تحتفل بنبيها مرة واحدة في السنة ؟!
وهو الأسوة الحسنة لمن كان يرجوا الله واليوم الآخر!
-6 العمل علي استقرار دعائم الأسر الفقيرة بالدعم المباشر ,وتشجيعهم علي العمل ومساعدتهم بكل الوسائل المتاحة لأنها أول من تمهد للشاب طريقه منذ طفولته..
ولا أغالي أن قلت أن الأسرة هي العمود الفقري لأي مجتمع في تربية وتأهيل شبابه لتحمل مسؤولياته في الحياة ..
والأسرة المسلمة أن توفرت لها مقومات المعيشة الطيبة قادرة علي ذرع الوازع الديني في نفوس أبنائها وتنشئتهم علي الفضائل والأخلاق الحميدة منذ طفولتهم حتي يصيروا شبابا أقوياء لا تهزهم عواصف الفتن ولا رياح التغيير علي التمسك بحب الدين والوطن ..
وهذا من حسنات الإسلام وتعاليمه ..الم يقل النبي الكريم - صلى الله عليه وسلم -" « ألا كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته فالإمام الأعظم الذي على الناس راع وهو مسئول عن رعيته والرجل راع على أهل بيته وهو مسئول عن رعيته والمرأة راعية في بيت زوجها وولده وهي مسئولة عن رعيتها وعبد الرجل راع على مال سيده وهو مسئول عنه ألا فكلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته »- متفق عليه
وبعد.. ما ذكرنا هنا عن الشباب قليل من كثير ويجب التنبيه دوماً أن الدين وتعاليمه السامية البعيدة عن تنطع المتشددين فيه وزهد المفرطين به هو سبب ثراء الأمة قديما وحديثا وغناها بالشباب المتفتح الصالح الذي يبحث عن اللقمة الحلال والعلم النافع الذي ينفعه في دينه ودنياه ,وينائي بنفسه بعيدا عن مزالق السياسة وفكر الجماعات المختلفة التي جعلت الكثير من أهلها هلكي وصرعي يتقاتلون ويتجادلون بلا طائل غير ضياع الوقت في القيل والقال والثمن فادح ندفعه اليوم في إصلاح ما يمكن إصلاحه ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.
والحمد لله رب العالمين والله من وراء القصد وهو يهدي السبيل
--------------
[1] -  أنظر الفتاوي لعبد العزيز بن عبد الله بن باز (المتوفى : 1420هـ  ( 1/341)


_________________
ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 3 Io_oa10
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://sayed2015.forumegypt.net
 
ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 3
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 2
» ثورات الشباب بين حمية الجاهلية والشريعة الربانية 1
» الأنوار الربانية في شرح الأحاديث القدسية
» الشريعة الربانية حياة الشعوب
» الشباب الي أين؟

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
هذه دعوتنا :: الكاتب الإسلامي سيد مبارك :: درسات وأبحاث منهجية-
انتقل الى: